من وحي القلم

الشاعر حامد أبو الغيط يكتب عن: «الجمعة الحزينة»

الجُمُعَةُ الحَزِينَةُ

 

  1. العَيْنُ تَدْمَعُ وَالقُلُوبُ حَزِينَةٌ                   يَا جُمْعَةً مُنِعَتْ بِكُلِّ مَكَانِ
  2. يَا جُمْعَةً حُرِمَ الجَمِيعُ صَلَاتَهَا               يَا حَسْرَةً ، يَا غُصَّةَ الحِرْمَانِ
  3. فَمَسَاجِدُ الدُّنْيَا تُغَلَّقُ دُونَنَا                  وَبَكَى المُؤَذِّنُ عِنْدَ كُلِّ أَذَانِ
  4. المَسْجِدُ الأَقْصَى وَكَعْبَةُ مَكَّةٍ                وَالمَسْجِدُ النَّبَوِىُّ يَا خِلَّانِي
  5. مَاذَا جَنَتْ أَيْدِي العِبَادِ لِكَيْ نَرَى           هَذَا الوَبَاءَ يَعَضُّ فِي الأَبْدَانِ
  6. هَلْ رَاهَنَ الشَّيْطَانُ حَتَّى صَدَّنَا        عَنْ رَبِّنَا ، وَمَضَى بِكَسْبِ رِهَانِ
  7. فَالمَوْتُ أَضْحَى فِي جَمِيعِ بِلَادِنَا             وَبِلَادِ أَهْلِ الأَرْضِ وَالأَوْطَانِ
  8. وَبَكَتْ قُلُوبُ بُنَىِّ آدَمَ كُلِّهِمْ                    كَمَدًا عَلَى الأَرْوَاحِ وَالفُقْدَانِ
  9. أَيْنَ الدَّوَاءُ لِدَائِنَا وَعَذَابِنَا؟                     حَتْمًا هُوَ المَوْجُودُ فِي القُرْآنِ
  10. قَدْ قَالَهَا رَبِّي وَعَزَّ كَلَامُهُ                (عُودُوا نَعُدْ) قَدْ فُسِّرَتْ بِبَيَانِ (1)
  11. يَا رَبِّ عُدْنَا فَاسْتَجِبْ لِأَذِلَّةٍ                    طَلَبُوا الرِّضَا مِنْكَ مَعَ الغُفْرَانِ
  12. نَدْعُوكَ يَا أَللهُ فَارْحَمْ ذُلَّنَا                          نَدْعُوكَ بِالضَّادِ وَكُلِّ لِسَانِ
  13. نَدْعُوكَ يَا رَبَّاهُ فَاكْشِفْ غُمَّةً                 شَمِلَتْ جَمِيعَ الأَرْضِ وَالبُلْدَانِ
  14. وَأْذَنْ بِعَفْوِكَ كَيْ تَعُودَ جُمُوعُنَا                    لِمَسَاجِدٍ تَشْتَاقُ لِلْعُمْرَانِ
  15. وَنَطُوفَ بِالبَيْتِ الحَرَامِ ونَرْتَجِي                 عِنْدَ الطَّوافِ مَحَامِدَ الرَّحْمَنِ
  16. وَبِــ ( طِيبَةٍ ) تَرْجُو القُلُوبُ زِيَارَةً                       لِنَبِيِّنَا المُخْتَارِ وَالعَدْنَانِ
  17. أَنْتَ الحَيِيُّ وَقَدْ رَأَيْتَ أَكُفَّنَا                       مَرْفُوعَةً لِلرَّبِّ عَالِي الشَانِ
  18. أَتَرُدَّهَا صِفْرًا وَأَنْتَ وَلِيُّنَا؟!                         كَلَّا اسْتَجِبْ بِالعَفْوِ وَالغُفْرَانِ

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1)  إشارة لقول الله فى سورة الإسراء (وإن عدتم عدنا).

* ليلة الجمعة الموافقة 27-3-2020

 

الجمعة الحزينة

Facebook Comments
حامد أبو الغيط
Latest posts by حامد أبو الغيط (see all)
الوسوم
اظهر المزيد

حامد أبو الغيط

شاعر وخطاط ومصمم جرافيك.. من مواليد شبين الكوم بمحافظة المنوفية، مغرم بشعر اللغة العربية الفصحى، والخط العربى والجرافيك، حصل على العديد من الشهادات العلمية، كما حصل على العديد من دورات الكمبيوتر، ودورة الجرافيك.

مقالات ذات صلة

نرحب بتعليقاتكم ومشاركاتكم

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: