المرصد

تعرفي على السن المناسب لإلغاء «عصر الحفاضات»

لعل من أكثر الأسئلة التي لم تعرف لها الأمهات حتى اليوم إجابة، وبالأخص الأمهات لأول ومرة، هو متي يمكنها أن تلغي استخدام ابنها للحفاضات وتجعله يرتدي ملابسه بشكل طبيعي، دون أن يتسبب ذلك في إفساد حياته وحياتها سواء داخل المنزل أو خارجه.

إجابة هذا السؤال بالفعل محيرة خاصة وأنها تختلف من طفل إلى آخر حسب طبيعته النفسية والجسمانية ومعدل نموه، ولكن الدراسات الطبية المتخصصة في مجال الأطفال حديثي الولادة، وضعت خطة يمكن للأم أن تسيير عليها لتصل في النهاية إلى مرحلة (ما بعد الحفاضات).

إذ يجب على الأم البدء بعد أن يبلغ طفلها عامه الأول في تعويده على عدم وجود الحفاضات وطبعا ذلك سيكون داخل المنزل، ثم تدربه على كيفية طلب الذهاب إلى الحمام (دورة المياه)، على أن تفعل الأم ذلك بشكل تدريجي.

في البداية يجب أن تقوم الأم بإزالة الحفاضة الخاصة بطفلها لمدة ساعتين في اليوم، ثم تزداد المدة إلى 3 ساعات فى اليوم، وبعد ذلك تزيد المدة بمعدل ساعة يومياً، هذا بالطبع بعد أن تقوم باصطحاب الطفل عدة مرات إلى الحمام (دورة المياه)، وبعد أن يتعود على استخدام المرحاض الخاص به، سواء بشراء مرحاض صغير له، أو وضع قاعدة للمرحاض الموجود في المنزل من قواعد الحمام التي يتم بيعها حاليا بالأسواق وهي مخصصة للأطفال.

Facebook Comments
المشرف العام
الوسوم
اظهر المزيد

المشرف العام

رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإتقان لخدمات النشر الرقمي والورقي

مقالات ذات صلة

نرحب بتعليقاتكم ومشاركاتكم

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: